أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار عامه / وزارة الصحة تبحث آلية عمل شعب التمريض بالمستشفيات في ظل جائحة كورونا

وزارة الصحة تبحث آلية عمل شعب التمريض بالمستشفيات في ظل جائحة كورونا

بنغازي 2 يوليو 2020

عقد مدير ادارة الموارد البشرية بوزارة الصحة الاستاذ محمد الجبالي أجتماع موسع ضم مدير مركز تنمية القوي العاملة الطبية السيد عبدالله عزوز وبحضور مديري شعب التمريض بالمستشفيات التعليمية والمراكز التخصصية داخل بلدية بنغازي لبحث آلية عملها و بعض القضايا والصعوبات التي تواجه سير عمل العملية التعليمية بالمستشفيات .

وناقش مدير ادارة الموارد البشرية وذلك بناء علي تعليمات وزير الصحة الدكتور سعد عقوب اليه أستئناف العملية التعليمية لكافة المراحل الدراسية لشعب التمريض وتنفيذ جميع التدريبات العملية بالمستشفيات التعليمية والمراكز التخصصية نظرا للحاجة إليهم في الظروف الراهنة لمواجهة كورونا.

وأشار الجبالي إلى أن الحاضرون ناقشوا العديد من القضايا التي تعاني منها شعب التمريض واهمها خطة العمل في استئناف العملية التعليمية لشعب التمريض و التي سيتم عرضها على معالي وزير الصحة وعضو اللجنة العليا لمجابهة جائحة كورونا والتي بدورها ستقوم بالتنسيق مع اللجنة الاستشارية الطبية بشأن تحديد المواعيد المقترحة للرفع التدريجي للحظر والسماح بعودة طلاب شعب التمريض التدريجية إلى المعاهد لاستكمال العملية التعليمية .

وقال الجبالي إن الخطة حددت عدد الأسابيع المقترحة للدراسة، ووضعت كثيراً من الضوابط التربوية والبرامج التدريبية الرامية للحد من انتشار كورونا الوباء والتي سيتم تطبيقها عند العودة للمدارس.

وأكد مدير ادارة الموارد البشرية أنه في حال أقرت اللجنة العليا لمكافحة جائحة كورونا استئناف الدراسة سيتم تعميم الخطة على كافة فروع مركز تنمية القوي العاملة الطبية ومديري شعب التمريض بالمستشفيات التعليمية والمراكز التخصصية بالمناطق للالتزام بها وتطبيقها داخل المعاهد .

ويشار الي ان عقب الاجتماع تم اجراء جولة تفقدية لمركز تنمية القوي العاملة الطبية بنغازي بحضور مدير ادارة التفتيش والمتابعة بوزارة الصحة الاستاذ نوري الفسي ومسؤولي المركز

 

 

 

عن moataz

شاهد أيضاً

اللجنة المكلفة من وزارة الصحة بمتابعة سير عمل مراكز العزل السريري الطبي بالبلاد تباشر مهام عملها

  باشرت اللجنة المكلفة من قبل معالي وزير الصحة وعضو اللجنة العليا لمكافحة وباء كورونا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *