أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار عامه / اجتماع وطني اليوم لوضع خطة شاملة لمجابهة فيروس كورونا في ليبيا

اجتماع وطني اليوم لوضع خطة شاملة لمجابهة فيروس كورونا في ليبيا

 

عقد وزير الصحة بالحكومة الليبية الدكتور سعد عقوب صباح اليوم الأحد اجتماعا وطنيا شاملا ضم مديري مكاتب الرقابة الصحية الدولية و وحدات الحجر الصحي بالمنافذ الدولية (البحرية والجوية والبرية ) وذلك بحضور وكيل وزارة الصحة للشؤون الفنية المهندس نوري الورفلي وعدد من مدراء المستشفيات القريبة من المنافذ بالإضافة الي حضور مدراء الإدارات والمكاتب بالوزارة لبحث مستجدات الوضع العالمي لفيروس الكورونا المستجد ويشار اليه (2019-nCoV) من اجل تنفيذ الخطة الوطنية الشاملة (ب) لمجابهة الفيروس، بعد تنفيذ الخطة ( أ ) بتجهيز مكاتب ووحدات الحجر الصحي بالمنافذ الدولية البحرية والجوية والبرية وتسليم اجهزة القياس الحراري طبقا للوائح المعمول بها دوليا .

كما ناقش وزير الصحة خلال الاجتماع انطلاق العمل وفقا لاستراتيجية وزارة الصحة في تنفيذ الخطة (ب) والتي تشمل تسهيل كافة الإجراءات الإدارية والمالية لمكاتب الرقابة الصحية بالمنافذ ودعمها وربطها بشكل مباشر مع غرفة الاسعاف والطوارئ وتجهيز وحدات الحجر الصحي بالمواد المخبرية الخاصة بكشف الفيروس، وتشغيل وتفعيل اجهزة التحليل الذي تمتلكه وزارة الصحة بمختبرات المرافق الصحية والمستشفيات المتخصصة والمستخدمة عالميا في فحص عينات فيروس الكورونا وتأكيد الاصابة من عدمها و مشيرا الي إمكانية الاتفاق مع مختبرات خارجية للتعاون ومنها مختبرات داخل ليبيا وخارجها .

وشدد وزير الصحة في توجيهاته علي ضرورة التنسيق مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض وغرفة عمليات الطوارئ بالوزارة للترصد والتحكم لمجابهة الكورونا، من خلال البلاغ الفوري و وضع آلية فورية للتعامل مع الفيروس، إضافة الى ايجاد تنسيق كامل مع دول الجوار مع اي تبليغ عن حالات مشتبه في إصابتها به .

فيما أكدت مكاتب ووحدات المراقبة الصحية بالمنافذ الدولية علي جاهزيته الكاملة للتعامل مع الفيروس على الاصعدة كافة والبدء في تجهيز قسم خاص للعزل والحجر الطبي يضم كل المستلزمات الطبية،وتحديد حجم الأسرة في الاجنحة.

وأضاف وزير الصحة بأن الإدارات المختصة بالوزارة سوف تعمم خلال اليومين القادمين دليلا ارشاديا شاملا حول كيفية التعامل مع الفيروس وطرق التبليغ عنه، وتاكيد علي إدارة الاعلام بالوزارة لبث رسائل توضيحية حول الطبيعة العلمية للفيروس وايضاح ما آل اليه الوضع المحلي منعا لانتشار اي معلومات مغلوطة.

وأكد وزير الصحة أن هناك اجراءات وقائية مشددة لهذا المرض من خلال ثلاثة محاور رئيسية اولها التحري عنه والثاني محور الاجراءات الوقائية الاحترازية و ثالثها الحجر الصحي ، مؤكدا وضع كل التدابير اللازمة على مستوى جميع المنافذ الدولية ، محذرا من الانسياق وراء المعلومات المغلوطة التي تنتشر وتبث بشكل موسع في وسائل التواصل الاجتماعي وضرورة استياق المعلومات من المصادر الطبية الرسمية.

وقال ان فيروس الكورونا المستجد هو سلالة جديدة من فيروسات الكورونا الذي لم يسبق التعرف عليه في البشر وهو أحد مجموعات فيروسات الكورونا التي تتراوح الاصابة بها في البشر بين نزلات البرد البسيطة إلى الالتهابات الرئوية الحادة وقد رصدت حالات مؤخرا بين مخالطين لمرضى وعاملين صحيين باشروا حالات مؤكدة اصابتهم بالمرض، مشيرا الى ان فيروسات كورونا فصيلة واسعة الانتشار ومعروفة بأنها تسبب أمراضا تتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى الاعتلالات الأشد وطأة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS) ومتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم «السارس» ويتمثل فيروس كورونا الجديد في سلالة جديدة من فيروس كورونا لم تكشف إصابة البشر بها سابقا كما ان منظمة الصحة العالمية أكدت أنه يمكن أن تنتقل بعض سلالات الفيروس من شخص إلى آخر، بالاتصال عن قرب مع الشخص المصاب عادة، كما يحدث في سياق الأسرة أو العمل أو في مراكز الرعاية الصحية، موضحا أن مدة الحضانة الخاصة بالفيروس من 3إلى 6 أيام؛ ولكن فترة الحضانة للأنماط المعروفة لفيروس (كورونا) تتراوح بين أسبوع وعشرة أيام.

عن moataz

شاهد أيضاً

وزير الصحة يبحث التعاون مع مركز الخبرة القضائية والبحوث

  البيضاء 16 نوفمبر 2020 استقبل وزير الصحة في الحكومة الليبية الدكتور سعد عقوب، صباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *