الرئيسية / اخبار عامه / “4.020 ” اجمالي عدد المترددين علي مستشفي الوحدة درنة خلال شهر يونيو “6”عام 2019

“4.020 ” اجمالي عدد المترددين علي مستشفي الوحدة درنة خلال شهر يونيو “6”عام 2019

 

درنة 2 يوليو 2019

أصدر مستشفي الوحدة التعليمي بدرنة شرق البلاد الْيَوْمَ الثلاثاء تقرير الإحصائي ، عن مختلف الخدمات المقدمة للمرضى من داخل مدينة درنة والبلديات المجاورة خلال شهر يونيو “6” لعام 2019، والذي يكشف مدى التقدم في العمل كماً ونوعاً في مختلف المجالات .

وقال مدير عام مستشفي الوحدة درنة الاستاذ ابراهيم عزوز إن إدارة المستشفي بذلت جهوداً كبيرة في تطوير الخدمات الطبية بكافة الأقسام وغرف العناية ، وفتح عيادات إضافية لاستيعاب أكبر عدد من المرضى، وتقليل قوائم الانتظار لمواعيد العيادات لكافة التخصصات الطبية ، حيث بلغ اجمالي المرضي المترددين علي المستشفي من داخل مدينة درنة والبلديات المجاورة بكافة الأقسام وبحسب التخصصات الي (4.020) خلال شهر “6” فقط من عام 2019.

حيث اوضح التقرير الإحصائي بان عدد المترددين علي قسم النساء والولادة خلال شهر “6” وصل تقريباً الي (1266) من داخل درنة بلغ عدد الحالات الي “1034” ومن خارجها وصل عدد الحالات التي استقبلها القسم الي “232” في حين وصل عدد حالات الولادة الطبيعية بالمستشفي الي (146) حالة والولادة القيصيرية الي “104” مع تواجد كافة ألاطباء والاختصاصين بكافة الفترات الخدمة في حين ان احصائية الدخول المستشفي من خارج بلدية درنة الي أقسام المستشفي وتقديم الخدمة الطبية والعلاجية بلغ (1854)حالة تقريبا .

ويشير التقرير إلى أن أعداد وإحصائيات عيادات الباطنية بالمستشفي بلغ (650) ما يوضح الجهد المبذول، من أجل زيادة الرعاية الصحية الأولية للمرضى، وخاصة أن ادارة مستشفي لوحدة تخدم رقعة جغرافية كبيرة و تخدم كافة المناطق المجاورة للبلدية ، في تخصصات : الجراحة العامة، ومعامل التحاليل، موجات فوق الصوتية ، رسم القلب ، والباطنية، و العظام، والعيون ، وأمراض النساء، والغيارات والحقن والسحب ، والعظام، والتغذية .

ويوضح التقرير أن عدد الحالات الجراحة بين الصغري والكبري والعامة والختان وصل ، إلى (626) عملية جراحية في حين سجل قسم الأطفال (578) طفل خلال شهر يونيو لعام 2019 .

ويضاف الي التقرير عدد المرضى الذين وصلوا إلى عيادات رسم القلب بالمستشفي و عيادات الأشعة التلفزيونية و قسم الملاحظة وقسم الأكسجين وفي حين سجل حجرة قياس الضغط عدد المترددين والذي بلغ (2741) وبحسب التقرير، فإن هناك أعداد رسمية لباقي الخدمات المقدمة للأقسام الطبية الأخرى مثل : المختبر الطبي والبخار ، وعمليات العيون .

ومن جانبه اوضح مدير عام مستشفي الوحدة المركزي التعليمي الأستاذ ابراهيم عزوز أن هذا الجهد الكبير المقدم يأتي في ظل نقص بعض الأدوية والمستلزمات والأجهزة والتخصصات الطبية، والذي أثر على أداء القطاع الصحي في بلدية درنة بشكل كبير، وأما من حيث الأقسام فتحتاج إلى دعم إضافي وخاصة بأن هناك نقص في الأدوية والمستهلكات الطبية .

وكما أشاد عزوز ابدور وزير الصحة بالحكومة الليبية المؤقتة الدكتور سعد عقوب و مجهوداته الكبيرة في دعم القطاع الصحي داخل نطاق البلدية مثمنا في الوقت نفسة دور الأطقم الطبية والإدارية العاملة في المستشفي ، على الجهود التي يبذلونها من أجل راحة المريض، لتقديم أفضل خدمة لأبناء بلدية درنة وما جاورها .

وأضاف عزوز أن إدارة المستشفي تعمل وفق سياسة وزارة الصحة في الحكومة الليبية المؤقتة في إدارة الأزمة، وبالاهتمام بالرعاية الصحية الأولية كخط دفاع اول للمواطن كما تعمل على مجابهة كافة التحديات التي تحدق بالقطاع الصحي رغم الصعوبات والمعوقات التي تواجها القطاع الصحي ، إلا أن ذلك لم يثن من عزائمنا لتطوير وتحسين جودة الاداء وإدخال خدمات نوعية واستحداث الأنظمة الإدارية التي تخفف من معاناة وانتظار المرضى للحصول على الخدمة الطبية والعلاج .

وطالب مدير عام مستشفي الوحدة التعليمي المواطنين أن يتعاونوا مع الأطقم الطبية والإدارة، بما يقرب وجهات النظر ومن أجل تعزيز العلاقة بين الطرفين .

عن moataz

شاهد أيضاً

وزير الصحة يبحث في جلسة علمية خطة تطوير جديدة للأقسام الإكلينيكية والعلاجية لتحقيق رؤية وزارة الصحة وأهدافها لعام 2020

  البيضاء 2 ديسمبر 2019 بحث وزير الصحة بالحكومة الليبية المؤقتة الدكتور سعد عقوب، في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *